آخر الأخبار:

79,4% من الموظفين صرّحوا بأنهم مخلصين للشركة التي يعملون بها حالياً

تعد مستويات ولاء الموظفين من أهم مؤشرات نجاح الشركات. فوفقاً لاستبيان قام به مؤخراً بيت.كوم، أكبر موقع للوظائف في الشرق الأوسط، تحت عنوان “ولاء الموظفين في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا”، أشار أكثر من ثلاثة أرباع المجيبين (76,6%) الى أن مدرائهم يبدون اهتماماً في تعزيز ولاء موظفيهم، كما صرّح حوالي 9 من كل 10 مجيبين بأن ولاء الموظفين يرتبط بالإنتاجية. وشملت أهم الفوائد التي تترتب على امتلاك موظفين مخلصين: تعزيز الكفاءة (32,1%)، وتقوية العلاقة بين أعضاء الفريق الواحد (30,8%) وزيادة رضا الموظفين (25,3%).

ولاء الموظفين في منطقة الشرق الأوسط

تتميز منطقة الشرق الوسط بارتفاع مستويات ولاء الموظفين والتزامهم، حيث قال أكثر من 9 من كل 10 (91%) مجيبين أنهم ملتزمين جداً في العمل، وأشار نصفهم (50,1%) الى موافقتهم الشديدة لذلك. من ناحية أخرى، صرّح أكثر من ثلاثة أرباع المجيبين (79,4%) بأنهم مخلصين جداً أو بشدة لعملهم، فيما عبّر أكثر من النصف (55,3%) عن رضاهم عن الشركات التي يعملون فيها حالياً.

ويعني الولاء الوظيفي بحسب استبيان بيت. كوم، عدم افشاء أسرار الشركة حتى بعد الاستقالة منها (33,3%)، والالتزام بقيم الشركة وقواعدها (30,3%)، والمبادرة والمساهمة في ترويج رؤية الشركة (25,3%)، وأخيراً البقاء في الشركة لعدة سنوات (11,1%).

ما هي العوامل المؤثرة على ولاء الموظفين؟

شملت أهم العوامل المؤثرة على ولاء الموظفين: الراتب (28%)، والادارة العليا (19,1%)، والتعويضات والمزايا (19,2%)، وأعضاء فريق العمل (17,4%)، والمدير المباشر (16,3%). وعندما سُئل المجيبين عن مدى أهمية بيئة العمل، قال غالبيتهم (83,2%) بأنها تؤثر بشكل كبير على مستوى ولائهم للشركة.

ولتعزيز ولاء الموظفين في العمل، قال المجيبون أن على أصحاب العمل معاملة جميع موظفيهم بعدل ومساواة (22,4%)، ومكافأتهم على إنجازاتهم (21,9%)، ومساعدتهم على تحقيق التوازن بين حياتهم المهنية والشخصية (18,1%). كما يعتقد 4 من كل 10 مجيبين (40,6%) أن على الإدارة الاستماع الى الموظفين والتوفيق بين أهدافهم الشخصية وأهداف الشركة، بينما قال الربع (25,7%) بأنه يجب عليها مساعدة الموظفين على فهم رسالة الشركة وقيمها.

من ناحية أخرى، قال المجيبون أن أكثر ما يؤثر سلباً على ولاء الموظفين هو عدم توفير فرص الترقية والتقدم الوظيفي (38,2%)، وتقديم رواتب منخفضة (28,2%)، وتقسيم المهام والمسؤوليات بطريقة غير عادلة (22,1%) وتقديم ملاحظات غير عادلة (11,6%).

وفي هذا السياق، قال سهيل المصري، نائب الرئيس لحلول التوظيف في بيت.كوم، “يجب على أصحاب العمل في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا منح موظفيهم فرص الترقية والتقدم الوظيفي والاستماع الى آرائهم وملاحظاتهم باستمرار، فهذين الأمرين يلعبان دوراً مهماً للغاية في تعزيز ولاء الموظفين ورضاهم.” وأضاف: “لا يساهم الولاء الوظيفي في زيادة معدلات الاحتفاظ بالموظفين فحسب، فهو يزيد أيضاً من مستويات التزامهم وثقتهم بالشركة. في الواقع، إن ابداء اهتماماً كبيراً بولاء الموظفين يساعد بشكل كبير على تحقيق أهداف الشركة وانجاحها، بغض النظر عن حجمها أو مجال عملها. ونحن نشجع أصحاب العمل على زيارة منصة التعليم على بيت.كوم واستخدامها لتدريب موظفيهم وصقل مهاراتهم”.

تم جمع بيانات استبيان بيت.كوم حول “ولاء الموظفين في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا” عبر الانترنت خلال الفترة الممتدة ما بين 4 نوفمبر و10 ديسمبر 2016، بمشاركة 8,223 شخص من الإمارات العربية المتحدة، والجزائر، ومصر، والأردن، والكويت، ولبنان، والمغرب، وعُمان، وتونس، وقطر، والمملكة العربية السعودية، واليمن وغيرها.


آرابيا تكنولوجي
يقدم موقع “آرابيا تكنولوجي” محتوى عربي متخصص بالتكنولوجيا، معتمداً اسلوب المراجعة النقدية لكل ما هو جديد بلغة قريبة من القارئ. ويعتمد الموقع اسلوب التدوين العصري، ويقدم يومياً سلة متنوعة من المعلومات والصور والفيديو والانفوغرافيك حول خدمات الويب وأجهزة الحاسب والألواح والهواتف والاجهزة القابلة للارتداء وأجهزة انترنت الاشياء، كما ينشر تقارير عن مواقع التواصل الاجتماعي والبرمجة والتصميم والمحتوى الترفيهي والفيديو والالعاب والتطبيقات، بالإضافة إلى مقالات تعالج قضايا الخصوصية الرقمية، كما يغطي المعارض والمؤتمرات المختصة، بالإضافة إلى مقابلات مع الشخصيات الفاعلة من مدراء شركات ومتخصصين وخبراء واكاديميين.

No Comments

اترك تعليقاً