آخر الأخبار:

تقدم شركة «إل جي إلكترونيكس» شاشتين جديدتين مصممتين خصيصًا لتتكاملا بسلاسة مع أحدث أجهزة ماكبوك وماكبوك برو من شركة آبل. وتعد الشاشة «آلترافاين 5 كي» (UltraFineTM) الجديدة من مقاس 27 بوصة، وأختها من مقاس 21.5 بوصة ودقة 4 كي، شاشتان مثاليتان لتوفير مساحة عمل واسعة في المنزل أو المكتب، وهما رفيقان طبيعيان لأجهزة ماكبوك وماكبوك برو للمستخدمين الذين يتطلعون باستمرار إلى أعلى مستوى دقة متوفر حاليًا وجودة الصورة القصوى.

ألترافاين 5 كي مقاس 27 بوصة مع منفذ ثندربولت 3

صمم هذا الطراز ليعمل بصورة مثلى مع جهاز ماكبوك برو الجديد المزود بمنفذ ثندربولت 3 ونظام التشغيل «ماك أو إس 10.12» وما بعده، فهذه الشاشة المذهلة من مقاس 27 بوصة ودقة 5 كي جذابة لمصممي المحتوى الإبداعي، مثل محترفي تحرير الفيديو والتصوير الفوتوغرافي. وتقدم الشاشة «ألترافاين 5 كي» من خلال كثافة نقطية تحبس الأنفاسبقيمة 5120×2880 بكسل وهو ما يساوي 218 بكسلًا في كل بوصة، قدرات فائقة على إعادة إنتاج الألوان بحيث توفر تغطية بنسبة 99 في المئة للمساحة اللونية «بي 3». لكن هذا ليس كل شيء، فهي مزودة أيضًا بتقنية العرض المتقدم «آي بي إس» التي تقلل من انزياح اللون وفقدانه من أي زاوية مشاهدة، لتضمن مشاهدة المحتوى بجودته الأصلية عليها كما يفترض أن يُشاهد.

وتمثل هذه الشاشة أول شاشة العالم بدقة 5 كي، مع منفذ ثندربولت 3، فهي قادرة على استقبال الفيديو بدقة 5 كي والصوت والبيانات من ماكبوك برو الجديد وشحنه في آن واحد من خلال كبل ثندربولت 3. ويضاف إلى ذلك أنها تقدم ثلاثة منافذ تنزيل تسلسلية عامة من النوع سي (USB Type-C)، تمنح المستخدم خيارات أوسع للاتصال مع الملحقات المتوافقة. أما تكاملها السلس مع نظام تشغيل ماكنتوش فيتيح التحكم بسطوعها ومستوى الصوت فيها من خلال زري تحكم افتراضيين على الشاشة من دون الحاجة إلى أزرار ماديّة فعلية.

وأخيرًا تعمل كاميرا الشاشة الأمامية والميكروفون بسهولة مع برنامج فيستايم، وهي مزودة بمجهارين عاليي الجودة مدمجين معززين بميزة إل جي «ريتش باص» تجعل تجربة استخدامها كاملة، بينما توفر قابلية تغيير ارتفاعها وتعديل ميلها أفضل راحة للمستخدم.

 

ألترافاين 4 كي مقاس 21.5 بوصة

تتمتع هذه الشاشة من مقاس 21.5 بوصة بالقدرة على إظهار صور حادة جدًا بكثافة نقطية عالية تبلغ 219 بكسلًا في البوصة بدقة 4 كي (4096×2304)، وهي رفيق مثالي لجهاز ماكبوك وتدعم أيضًا ماكبوك برو الجديد. وهي تغطي 99 في المئة من طيف بي3، وتظهر مستويات سطوع نابضة بالحياة على شاشة بتقنية «آي بي إس» قادرة على إظهار ألوان أكثر اتساقَا. وتمتاز هذه الشاشة أيضًا بثلاثة منافذ تسلسلية عام من نوع سي، لنقل الفيديو والبيانات والتغذية الكهربائية على كبل واحد، وهي تتكامل مع نظام التشغيل ماك أو إس الذي يوفر التحكم بإعدادات سطوعها وشدة صوتها عبر مجهارين عاليي الجودة يتمتعان بميزة «ريتش باس.» والشاشة محمولة على مسند قابل للتعديل وفق راحة المستخدم.

وعلّق بريان كوون، رئيس شركة إل جي للترفيه المنزلي بمناسبة الإعلام عن هذين الطرازين قائلًا: «يسرنا أن نقدم شاشتين متقدمتين جدًا تلبيان احتياجات مستخدمي أجهزة ماك الأكثر تطلبًا. ولا تكتفي شاشتا ألترافاين بأنهما تقدمان جودة صورة مذهلة فحسب، بل تستهلان أيضًا عصرًا جديدًا من قابلية الاتصال، ما يساعد المبدعين على تحقيق الكفاءة المثلى في منازلهم، أو استوديوهاتهم أو مكاتبهم.»

تتوفر شاشة ألترافاين 4كي مقاس 21.5 بوصة بدأً من نوفمبر، وتتوفر ألترافاين 5 كي مقاس 27 بوصة في أوائل شهر ديسمبر في الولايات المتحدة الأمريكية. يرجى زيارة الموقع www.apple.com لمزيد من المعلومات عن شاشات إل جي ألترافاين، وتفاصيل طلب الشراء المسبق لشاشة 21.5 بوصة 4 كي.

آرابيا تكنولوجي
يقدم موقع “آرابيا تكنولوجي” محتوى عربي متخصص بالتكنولوجيا، معتمداً اسلوب المراجعة النقدية لكل ما هو جديد بلغة قريبة من القارئ. ويعتمد الموقع اسلوب التدوين العصري، ويقدم يومياً سلة متنوعة من المعلومات والصور والفيديو والانفوغرافيك حول خدمات الويب وأجهزة الحاسب والألواح والهواتف والاجهزة القابلة للارتداء وأجهزة انترنت الاشياء، كما ينشر تقارير عن مواقع التواصل الاجتماعي والبرمجة والتصميم والمحتوى الترفيهي والفيديو والالعاب والتطبيقات، بالإضافة إلى مقالات تعالج قضايا الخصوصية الرقمية، كما يغطي المعارض والمؤتمرات المختصة، بالإضافة إلى مقابلات مع الشخصيات الفاعلة من مدراء شركات ومتخصصين وخبراء واكاديميين.

No Comments

اترك تعليقاً