آخر الأخبار:

حلّت شركة “هواوي” في المرتبة 72 في تقرير “إنتربراند” السنوي لأفضل العلامات التجارية العالمية للعام 2016، حيث تقدّمت 16 مرتبة مقارنة بتصنيف العام 2015. وهو العام الثاني على التوالي الذي تتقدّم فيه “هواوي” على قائمة “إنتربراند” منذ أصبحت أول شركة صينية تندرج ضمن أفضل العلامات التجارية العالمية في العام 2014.

ووفق تقرير “إنتربراند” السنوي، شكّلت علامة “هواوي” مرة أخرى العناوين الرئيسية في أخبار أفضل العلامات التجارية العالمية، نظراً لقيمتها التي تقدّر بنحو 5,835 مليون دولار أمريكي وازدادت بنسبة 18% مقارنة بالعام الماضي. وأشار التقرير أن هواوي هي إحدى أسرع العلامات التجارية نمواً في قطاع تكنولوجيا المعلومات استناداً لقفزتها من المرتبة 88 إلى 72. ويعود التقدّم الكبير الذي أحرزته الشركة إلى قناعتها الراسخة بأن الزبائن يتصدّرون سلّم الأولويات، فضلاً عن حرصها تقديم المنتجات والخدمات القيمة وإطلاق سلسلة منتجات عزّزت محفظتها. يذكر أن “هواوي” هي إحدى الشركات الرائدة في الصين، وبدأت اليوم ترسيخ مكانة استراتيجية لها على مستوى العالم.

وحول الموضوع، قال الرئيس التنفيذي للتسويق في مجموعة أعمال هواوي لأجهزة المستهلك-جلوري زهانج: “تعتبر المرتبة التي احتلّتها “هواوي” في تقرير “إنتربراند” دليلاً واضحاً على استراتيجية الشركة المتمحورة حول تقديم تكنولوجيا رائدة تلبّي حاجات زبائننا وترضي أذواقهم. ويتزايد إقبال المستهلكين في مختلف أرجاء العالم على منتجات “هواوي” والاعتراف بجودتها”، مضيفاً: “تحافظ “هواوي” على توازن دقيق بين الجرأة في الابتكار والتنافسية في الأسواق العالمية. وقد حققنا النجاح من خلال التركيز على الأبحاث والتطوير، وجودة المنتجات ورضا الزبائن.”

وينعكس تأثير علامة “هواوي” التجارية على النمو المطّرد في إيراداتها، بريادة مجموعة أعمال هواوي لأجهزة المستهلك. فبين عامي 2011 و2015، حققت “هواوي” نمواً سنوياً مركباً بنسبة 18٪ في حين بلغت إيرادات المجموعة في العام الماضي 60.8 مليار دولار أمريكي- من ضمنها ساهمت مجموعة أعمال “هواوي” لأجهزة المستهلك بـمبلغ 19.36 مليار دولار أمريكي، بزيادة 72.9٪ مقارنة مع العام 2014. وقامت “هواوي” بشحن 108 مليون هاتف ذكي إلى مختلف أنحاء العالم في العام 2015، بزيادة قدرها 44% في العام على أساس سنوي.

يذكر أن مجموعة أعمال “هواوي” لأجهزة المستهلك نجحت بالحفاظ على نمو عالمي مطّرد. فمنتجاتها من الهواتف الذكية مثل أجهزة P9 ومايت 8 وHonor V8، وMateBook أوّل جهاز كمبيوتر إثنان في واحد شهدت إقبالاً كبيراً من المستهلكين في مختلف أنحاء العالم. وأصبحت “هواوي” إحدى العلامات التجارية الرائدة في مجال المعدّات التكنولوجية في ثلاثين بلداً. وعلى سبيل المثال، يتوفّر جهاز MateBook اليوم في عشرات البلدان، كما شحنت “هواوي” 108 ملايين هاتفاً ذكياً في العام 2015 متجاوزة حاجز المئة مليون جهاز للمرة الأولى. هذا النمو الكبير في الشحن المتوقع لهواتفها بحلول العام 2021 سيعزّز مكانة الشركة باعتبارها رائدة عالمياً في قطاع الهواتف الذكية.

تجدر الإشارة أن “هواوي” تخصّص أكثر من 10% من ايرادات مبيعاتها السنوية للأبحاث والتطوير باعتبارها شركة رائدة في تكنولوجيا المعلومات. كما أنشأت 16 مركزاً للبحوث في مختلف أنحاء العالم. وضمن هذه المرافق، أسست مركز “هواوي” لأبحاث الجماليات في باريس حيث تعمل مجموعة العلامات التجارية الفرنسية الفاخرة مع مهندسين من “هواوي” لتصميم منتجات تتوافق مع اتجاهات الموضة في المستقبل. وآخر مراكزها للأبحاث والتطوير هي “مختبر ماكس بيريك للابتكار” في مدينة فِتسلار في ألمانيا حيث تتشارك “هواوي” و”لايكا” في مجال الأبحاث التكنولوجية لتطوير الكاميرات وجودة الصور. كما افتتحت “هواوي” أكثر من عشرة مختبرات في الصين، وأوروبا وغيرها من البلدان تعمل من خلالها مع أكثر من 600 شريك. وفي الوقت عينه، أطلقت “هواوي” برنامج تمكين المطوّر بقيمة مليار دولار أمريكي بهدف دعم الشركاء ومطوّري التطبيقات.

آرابيا تكنولوجي
يقدم موقع “آرابيا تكنولوجي” محتوى عربي متخصص بالتكنولوجيا، معتمداً اسلوب المراجعة النقدية لكل ما هو جديد بلغة قريبة من القارئ. ويعتمد الموقع اسلوب التدوين العصري، ويقدم يومياً سلة متنوعة من المعلومات والصور والفيديو والانفوغرافيك حول خدمات الويب وأجهزة الحاسب والألواح والهواتف والاجهزة القابلة للارتداء وأجهزة انترنت الاشياء، كما ينشر تقارير عن مواقع التواصل الاجتماعي والبرمجة والتصميم والمحتوى الترفيهي والفيديو والالعاب والتطبيقات، بالإضافة إلى مقالات تعالج قضايا الخصوصية الرقمية، كما يغطي المعارض والمؤتمرات المختصة، بالإضافة إلى مقابلات مع الشخصيات الفاعلة من مدراء شركات ومتخصصين وخبراء واكاديميين.

No Comments

اترك تعليقاً