آخر الأخبار:

تاتش تعلن مشروع دعمها للصليب الأحمر اللبناني

أعلنت تاتش شركة الاتصالات والبيانات المتنقلة الأولى في لبنان، بإدارة مجموعة زين، عن مشروع دعمها للصليب الأحمر اللبناني وذلك خلال مؤتمرٍ صحفي عقد في وزارة الاتصالات برعاية وحضور وزير الاتصالات بطرس حرب، وبمشاركة مسؤولين من الصليب الأحمر اللبناني وتاتش والرسميين من الوزارة.

حرصت تاتش بأن يكون الدعم الذي تقدمه للصليب الأحمر اللبناني، في إطار عملها وتخصصها كشركة اتصالات، فقدمت 120 خطاً من الشبكة الداخلية المقفلة وضعتهم بتصرف الصليب الأحمر اللبناني لإستخدامها من قبل كوادر فرق الإسعاف والطوارئ كرؤساء الاقاليم والمراكز وغرف العمليات وذلك لكي يبقوا على تواصل في جميع الأوقات. وهذه الخطوط الهاتفية تشكل شبكة اتصال قوية، ستتيح المجال لسيارات الاسعاف أن تبقى على تواصل وارتباط دائم مع مركز العمليات من دون أيً عقبات. كما تضمن هذه الخطوط أن كافة مستخدمي هذه الخطوط المعنيين على تنسيقٍ تام بين بعضهم البعض، ويتم إبلاغهم بكل خطوة من خطوات عمليات الإنقاذ. وستتكفل تاتش في إطار هذه الخطة الداعمة تكاليف التواصل عبر هذه الخطوط لمدة عامٍ كامل.

تتميز هذه الخطوط بتصميمها الذي يتيح تبادل المعلومات الحيوية بطريقة سلسة وفعالة من والى الجهات العاملة الأساسية في دائرة خدمات الإسعاف الطارئة، سواء كان ذلك بما يخص المهمات الإعتيادية أو في أوقات الأزمات. وهذا الأمر سيتيح لهم أن يبقوا على اتصال على مدار الساعة وتلقي ومتابعة نداءات الطوارىء والإستغاثة بشكل أسرع. مما يشكل في نهاية المطاف وسيلة هامة لهؤلاء المتطوعين الذين كرسوا حياتهم لإنقاذ أرواح الآخرين.

حرب
وزير الاتصالات بطرس حرب أثنى في كلمته على دور الصليب الأحمر اللبناني وقال:” أرحب بالجميع وبالأخص الصليب الأحمر اللبناني، الذي له مكانة كبيرة في قلوب كل اللبنانيين وله فضل على كل اللبنانيين برعايتهم الصحية وتقديم خدمة إنسانية من دون بدل. واعتبر أن وجود الصليب الأحمر في لبنان هو وسام على صدر لبنان وعلى صدر الشعب اللبناني. وتوجّه إلى رئيس الصليب الأحمر وفريقه بالقول: فضلكم كبير وأشكركم عليه. ولهذا السبب شركة تاتش بالتعاون مع وزارة الاتصالات أقدمت على هذا البرنامج المشترك الذي يتضمن تقديم خدمات هاتفية لكم بين المسعفين التابعين للصليب الأحمر لمدة سنة، الأمر الذي سيسهل عليكم عملكم ويوفر عليكم المال ويشكل مساهمة من قبل الدولة اللبنانية بأموالها، لأن أموال الشركات هي أموال الدولة، ومن قبل شركة تاتش تقديراً لأهمية دوركم الكبير. وأعلن اليوم عن إطلاق هذه الخدمة، التي ستعود بالخير على اللبنانيين، خاصةً في هذه الأيام حيث يحتاج اللبنانيون لنسمة أمل بالخير والإنسانية”.

حداد
وفي كلمتها خلال المؤتمر الصحفي توجهت السيدة لارا حداد نائبة رئيس مجلس إدارة تاتش السيد بدر الخرافي، الى أعضاء الصليب الأحمر اللبناني بالقول:” نحن ندرك أنه في مختلف الظروف تعتبر الاتصالات في صلب الوظائف اليومية للصليب الأحمر اللبناني. وفي هذا السياق يأتي دعم تاتش بالتعاون مع وزارة الاتصالات، لضمان بقائكم على اتصال دائم مع بعضكم البعض، لاسيما في حالات الطوارىء وغرف العمليات، التي تتطلب منكم متابعة تلقي الاتصالات على الرغم من كل الصعوبات. لقد كرستم حياتكم لمهمة الوصول الى المرضى ومساعدتهم بأسرع وقتٍ ممكن لإنقاذ حياتهم وإعادة مسارها الطبيعي والأمل لعائلاتهم وأحبائهم. ودعم تاتش للصليب الأحمر اللبناني يأتي في إطار برنامجها للمسؤولية الإجتماعية Positive touch، وينبع من تقديرها لجهوده الى جانب تفهمها أهمية تذليل أي حواجز أو عقبات تعيق عمل الصليب الأحمر أو تسبب بتأخير إنجاز مهمته الإنقاذية لحياة الآخرين”.

الزغبي
رئيس الصليب الأحمر اللبناني الدكتور أنطوان الزغبي قال خلال كلمته:” إن هذا المشروع يقدم الدعم للصليب الأحمر اللبناني من خلال توفير الاتصال وربط سيارات الإسعاف مع غرف العمليات بطريقة ذكية عبر استعمال خطوط داخلية. وهذا الأمر هو أكبر بكثير من كونه شبكة اتصالات سلكية ولاسلكية، بل هو مساهمة بناءة لإدارة الأمن الصحي، ويشكل خطوة في الطريق الصحيح للصليب الأحمر اللبناني واستراتيجيته الهادفة الى تعزيز وتطوير التواصل الداخلي بين غرف العمليات والمراكز والمسؤولين والمتطوعين على الأرض. وهذه الاستراتيجية جعلت من قطاع الاتصالات السلكية واللاسلكية أحد العوامل الرئيسة لمهمة الصليب الأحمر في إنقاذ حياة الناس والركيزة الأساسية في نظام الإسعاف”.

آرابيا تكنولوجي

يقدم موقع “آرابيا تكنولوجي” محتوى عربي متخصص بالتكنولوجيا، معتمداً اسلوب المراجعة النقدية لكل ما هو جديد بلغة قريبة من القارئ. ويعتمد الموقع اسلوب التدوين العصري، ويقدم يومياً سلة متنوعة من المعلومات والصور والفيديو والانفوغرافيك حول خدمات الويب وأجهزة الحاسب والألواح والهواتف والاجهزة القابلة للارتداء وأجهزة انترنت الاشياء، كما ينشر تقارير عن مواقع التواصل الاجتماعي والبرمجة والتصميم والمحتوى الترفيهي والفيديو والالعاب والتطبيقات، بالإضافة إلى مقالات تعالج قضايا الخصوصية الرقمية، كما يغطي المعارض والمؤتمرات المختصة، بالإضافة إلى مقابلات مع الشخصيات الفاعلة من مدراء شركات ومتخصصين وخبراء واكاديميين.

No Comments

اترك تعليقاً