آخر الأخبار:

أعلن تطبيق «واتساب» للدردشة عن تعديل سياسته الخاصة بالسرية لتشارك بيانات مستخدميه مع شركته الأم «فيسبوك»، بهدف توجيه الرسائل الإعلانية على نحو أفضل. وكشف «واتساب» عن نيّته تجربة المعايير الجديدة خلال الأشهر المقبلة، «فبفضل ربط رقم هاتفكم بحسابكم على فايسبوك، ستقدم لكم هذه الأخيرة… إعلانات أفضل». وأوضحت المجموعة لمشتركيها أنّه «قد تتلقون مثلاً رسالة من شركة سبق أن أقمتم علاقات معها بدلاً من أخرى لم تسمعوا بها قط». وقد تأتي هذه الرسائل في «واتساب» على شكل عروض خاصة أو إعلانات تسويقية أو بيانات تسليم. غير أنّ هذا الإعلان أثار امتعاض كثيرين من مستخدمي هذا التطبيق الشهير الذين اعتبروا أنّ في الأمر «إنتهاك للخصوصية». وتسعى شركة «فيسبوك» بواسطة هذه الإستراتيجية إلى جني الأرباح من خدمة الدردشة المجانية التي اشترتها في عام 2014 مقابل أكثر من 20 مليار دولار أميركي، وتضم مليار مستخدم.
ويمكن للمستخدمين إيقاف هذه الأمر ومنع واتساب من مشاركة أي معلومات خاصة بهم مع منصة فيسبوك، وذلك بعد أن أصبح خيار مشاركة رقم الهاتف الخاص بالمستخدم يأتي بشكل افتراضي ضمن واتساب.
ويحصل المستخدم عند وصول الميزة بشكل رسمي على تنبيه بأن سياسية الخصوصية قد تغيرت، حيث يظهر تنبيه طاف ضمن رسالة الموافقة على شروط الخدمة.
وينبغي على المستخدم عدم الضغط بشكل سريع على زر الموافقة، والضغط على قراءة المزيد، ومن ثم الإنتقال إلى الأسفل وإلغاء تفعيل مؤشر الموافقة على الشروط التي تتضمن مشاركة المعلومات الشخصية مع فيسبوك.
كما يمكن للمستخدم، في حال قام بالنقر على الموافقة عن طريق الخطأ قبل تعطيل هذه الميزة، التراجع عن الموافقة وتصحيح الخطأ خلال مدة 30 يوماً.
ويتم ذلك عن طريق التوجه إلى الإعدادات الخاصة بتطبيق واتساب ومن ثم الحساب ومن ثم خيار “مشاركة معلومات حسابي” وثم القيام بإلغاء الإشارة ضمن مربع التحديد. وتضمن هذه الطريقة عدم قيام تطبيق التراسل بمشاركة رقم الهاتف الخاص بالمستخدم مع فيسبوك، وحماية بقية بيانات المستخدم الشخصية وإبقائها آمنة.

آرابيا تكنولوجي
يقدم موقع “آرابيا تكنولوجي” محتوى عربي متخصص بالتكنولوجيا، معتمداً اسلوب المراجعة النقدية لكل ما هو جديد بلغة قريبة من القارئ. ويعتمد الموقع اسلوب التدوين العصري، ويقدم يومياً سلة متنوعة من المعلومات والصور والفيديو والانفوغرافيك حول خدمات الويب وأجهزة الحاسب والألواح والهواتف والاجهزة القابلة للارتداء وأجهزة انترنت الاشياء، كما ينشر تقارير عن مواقع التواصل الاجتماعي والبرمجة والتصميم والمحتوى الترفيهي والفيديو والالعاب والتطبيقات، بالإضافة إلى مقالات تعالج قضايا الخصوصية الرقمية، كما يغطي المعارض والمؤتمرات المختصة، بالإضافة إلى مقابلات مع الشخصيات الفاعلة من مدراء شركات ومتخصصين وخبراء واكاديميين.

No Comments

اترك تعليقاً