آخر الأخبار:

نهاية هواتف لوميا قد تكون قريبة

لمّحت شركة” مايكروسوفت”، إلى أنها لن تطلق أي هاتف ذكي من سلسلة” لوميا” بعد الآن، وذلك في معرض الحديث عن صفقة بيع قطاع هواتف “نوكيا” التقليدية إلى شركة “فوكسكون” التايوانية مقابل 350 مليون دولار أميركي.
وقالت شركة البرمجيات الأميركية في بيانها: “ستستمر مايكروسوفت في تطوير (نظام) ويندوز 10 موبايل وستدعم هواتف لوميا مثل Lumia 650 و Lumia 950 و Lumia 950 XL، وهواتف شركاء مثل أيسر وألكاتيل، وإتش بي، وترينيتي وفايو”.
وتؤكد “مايكروسوفت” هنا أنها ستستمر في دعم ويندوز 10 موبايل وستدعم هواتف “لوميا” الحالية وتلك التي أنتجتها الشركات الأخرى، ولكنها لم تقل إنها ستستمر في تطوير هواتف “لوميا” جديدة، أو أي إشارة مستقبلية إلى أنها تعتزم إطلاق أي هاتف ذكي جديد من هذه السلسلة قريبا.
وكانت “مايكروسوفت” قد استحوذت على العلامة التجارية “لوميا” في صفقة استحواذها على قطاع الهواتف الذكية من شركة “نوكيا” الفلندية قبل نحو سنتين.
يُذكر أن مذكرة سُربت من داخل الشركة كشفت أن المسؤول عن الأجهزة ونظام ويندوز قد أكد أن مايكروسوفت ملتزمة بنظام ويندوز 10 موبايل وأنها تعمل حاليًا على تطوير “الجيل القادم من المنتجات”، ولم تُذكر سلسلة لوميا في ذلك، بينما تتحدث التسريبات أن هناك هاتفًا سيحمل اسم سيرفس قيد التطوير.
وسعت “مايكروسوفت” من خلال صفقة الاستحواذ المبرمة مع “نوكيا” إلى دعم نظام التشغيل “ويندوزفون” وذلك من خلال تولي مسؤولية إنتاج هواتف ذكية تعمل به، ولكنها لم تفلح في ذلك في ظل المنافسة الشديدة على صعيد الأجهزة من “سامسونغ” و”آبل” والشركات الصينية الصاعدة، وعلى صعيد النظام من قبل نظامي “أندرويد” و”آي أو إس”.
ومع اقتراب نهاية سلسلة هواتف “لوميا”، التي كانت السبيل الوحيد لشركة “نوكيا” للصمود في سوق الهواتف الذكية، أعلنت الأخيرة اليوم رسميًا عن عودة اسمها إلى سوق الهواتف الذكية والحواسب اللوحية، ولكن هذه المرة من بوابة نظام التشغيل “أندرويد”.

آرابيا تكنولوجي
يقدم موقع “آرابيا تكنولوجي” محتوى عربي متخصص بالتكنولوجيا، معتمداً اسلوب المراجعة النقدية لكل ما هو جديد بلغة قريبة من القارئ. ويعتمد الموقع اسلوب التدوين العصري، ويقدم يومياً سلة متنوعة من المعلومات والصور والفيديو والانفوغرافيك حول خدمات الويب وأجهزة الحاسب والألواح والهواتف والاجهزة القابلة للارتداء وأجهزة انترنت الاشياء، كما ينشر تقارير عن مواقع التواصل الاجتماعي والبرمجة والتصميم والمحتوى الترفيهي والفيديو والالعاب والتطبيقات، بالإضافة إلى مقالات تعالج قضايا الخصوصية الرقمية، كما يغطي المعارض والمؤتمرات المختصة، بالإضافة إلى مقابلات مع الشخصيات الفاعلة من مدراء شركات ومتخصصين وخبراء واكاديميين.

No Comments

اترك تعليقاً