آخر الأخبار:

شاومي تكشف عن الهاتف اللوحي الضخم Mi Max

كشفت شاومي اليوم بشكل رسمي عن هاتفها اللوحي Mi Max والذي يجوز تسميته بمصطلح ” فابلت ” نظراً لحجم الشاشة الكبير جداً حيث يجمع الجهاز بين مزايا الهاتف وبعض مزايا الأجهزة اللوحية .
يقدم الهاتف بشاشة IPS بحجم 6.44 إنش وهي كبيرة بما يكفي ليستمتع محبين الوسائط بهذا الهاتف الذي يأتي بمعالجين مختلفة هما سناب دراغون 650 وسناب دراغون 652 ولاأعلم لماذا هذا الإختلاف وتشتيت المستخدم .
هناك ايضاً نسخة تعمل بذاكرة عشوائية 3GB مع 32 و 64 ذاكرة تخزين داخلية وأخرى تحمل ذاكرة عشوائية 4GB مع ذاكرة تخزين بسعة 128 قيقابايت وكلا النسختين تدعم زيادة الذاكرة عبر منفذ للذاكرة الخارجية .
الكاميرا الرئيسية للهاتف تأتي بدقة 16 ميغابكسل بفتحة عدسة f/2.0 مع فلاش LED مزدوج أما كاميرا السيلفي فهي بدقة 5 ميغابكسل مع زاوية تصوير عريضة 85 درجة بفتحة عدسة f/2.0 .
يعمل الهاتف بنظام أندرويد مارشميلو مع واجهة المستخدم MIUI 8 المخصصة لهواتف شاومي وهناك ايضاً إختلاف حتى في البطارية فالنسخة الأفضل تحمل بطارية بسعة 4850 مللي أمبير أما النسخة العادية فتحمل بطارية بسعة 4760 .
الهاتف مصنوع من المعدن بالكامل بسمك 7.5 ملم فقط ويحمل ماسح لبصمات الأصابع من الخلف وهناك منفذين للشريحة تدعم الإتصال بشبكات الجيل الرابع LTE يمكن الاستغناء عن احدهما لوضع كرت للذاكرة .
سيبدأ بيع Mi Max في الاسواق الصينية يوم 17 مايو الجاري حيث سيتم طرح ثلاث ألوان هي الذهبي والفضي والرمادي أما بالنسبة للأسعار فهي مختلفة ومزعجية بسبب تعدد النسخ ولكن هي تبدأ من 230 دولار للنسخة الأقل وتصل إلى 306 دولار للنسخة الافضل بذاكرة 128 قيقا و 4GB رام .

آرابيا تكنولوجي
يقدم موقع “آرابيا تكنولوجي” محتوى عربي متخصص بالتكنولوجيا، معتمداً اسلوب المراجعة النقدية لكل ما هو جديد بلغة قريبة من القارئ. ويعتمد الموقع اسلوب التدوين العصري، ويقدم يومياً سلة متنوعة من المعلومات والصور والفيديو والانفوغرافيك حول خدمات الويب وأجهزة الحاسب والألواح والهواتف والاجهزة القابلة للارتداء وأجهزة انترنت الاشياء، كما ينشر تقارير عن مواقع التواصل الاجتماعي والبرمجة والتصميم والمحتوى الترفيهي والفيديو والالعاب والتطبيقات، بالإضافة إلى مقالات تعالج قضايا الخصوصية الرقمية، كما يغطي المعارض والمؤتمرات المختصة، بالإضافة إلى مقابلات مع الشخصيات الفاعلة من مدراء شركات ومتخصصين وخبراء واكاديميين.

No Comments

اترك تعليقاً