آخر الأخبار:

كروم Chrome المتصفح الأكثر استخداماً حول العالم

تجاوز متصفح كروم من غوغل مُنافسه الرئيسي متصفح مايكروسوفت إنترنت إكسبلورر كي يُصبح المتصفح الأوّل الأعلى استخداماً في العالم، وذلك وفقًا لدراسة نشرتها شركة NetMaketShare.
وكانت نسبة استخدام كروم قد تجاوزت إنترنت إكسبلورر منذ فترة طويلة وفقًا للإحصائيات الخاصة بعدة شركات من أبرزها StatCounter، حيث تتّبع كل من الشركتين اللتان عُرفتا بإصدار التقارير الشهرية حول نسبة استخدام المتصفحات، معايير مختلفة لتحديد عدد مستخدمي كل متصفح. لكن تقرير NetMarketShare يأتي كي يكون آخر التقارير التي تؤكد فقدان إنترنت إكسبلورر ترتيبه الأول، وكي يصبح كروم هو الأول استخدامًا وفقًا لجميع الدراسات التي أصدرتها الشركات المتخصصة على اختلاف معاييرها في طريقة حساب نسب استخدام المتصفحات.
ووفقًا لدراسة NetMarketShare فإن كروم استحوذ على ما نسبته 41.66 بالمئة من سوق متصفحات الويب على سطح المكتب خلال شهر أبريل/نيسان الفائت، مُقارنةً بـ 41.35 بالمئة حصل عليها إنترنت إكسبلورر. أما دراسة StateCounter فقد أظهرت نسبًا مختلفة بشكلٍ كبير حيث أظهرت استحواذ كروم على 60.47 بالمئة من سوق المتصفحات مقارنةً 13.25 بالمئة لإنترنت إكسبلورر، وهذا يضع المتصفح خلف فايرفوكس الذي استحوذ على 15.62 بالمئة من السوق وفقًا لنفس الشركة.
هذا وتحتسب إحصائيات NetMarketShare مُتصفح مايكروسوفت إيدج Edge من ضمن نسبة إنترنت إكسبلورر، وقد حصل إيدج على 4.39 بالمئة من نسبة الاستخدام. ورغم أن مايكروسوفت نفسها تُريد من مستخدميها ترك إنترنت إكسبلورر والانتقال إلى إيدج، إلا أن بياناتٍ أخيرة من شركتي StatCounter و Quantcast قد أشارت بأن مُستخدمي إيدج يتوقفون عن استخدامه بعد فترةٍ قصيرة من تجربته، مما لا يجعل الأمور أفضل بالنسبة لمايكروسوفت، خلال الفترة الحالية على الأقل.

آرابيا تكنولوجي
يقدم موقع “آرابيا تكنولوجي” محتوى عربي متخصص بالتكنولوجيا، معتمداً اسلوب المراجعة النقدية لكل ما هو جديد بلغة قريبة من القارئ. ويعتمد الموقع اسلوب التدوين العصري، ويقدم يومياً سلة متنوعة من المعلومات والصور والفيديو والانفوغرافيك حول خدمات الويب وأجهزة الحاسب والألواح والهواتف والاجهزة القابلة للارتداء وأجهزة انترنت الاشياء، كما ينشر تقارير عن مواقع التواصل الاجتماعي والبرمجة والتصميم والمحتوى الترفيهي والفيديو والالعاب والتطبيقات، بالإضافة إلى مقالات تعالج قضايا الخصوصية الرقمية، كما يغطي المعارض والمؤتمرات المختصة، بالإضافة إلى مقابلات مع الشخصيات الفاعلة من مدراء شركات ومتخصصين وخبراء واكاديميين.

No Comments

اترك تعليقاً